وزير الزراعة يحارب الفساد وحيدا.. فليقف الشعب معه الفساد بقلم فالح السويعي

الرابط المختصرhttps://www.elfagrnews.com/?p=10502

وزير الزراعة يحارب الفساد وحيدا.. فليقف الشعب معه الفساد بقلم فالح السويعي

Linkedin
Google plus
whatsapp
سبتمبر 26, 2021 | 1:31 ص 113 views

آفة كبرى استشرت في البلد واصبح لها اذرع طويلة وعديدة امتدت الى كافة مفاصل الحياة، لتحيلها الى خراب ودمار وفقر ومجاعة، في مقابل الثراء الفاحش لمجموعة من اللصوص والسراق الذين تسلطوا على رقاب الناس. لقد اصبح الفساد ظاهرة وليس حالة عابرة في حياة البلد، ولذلك فان كل من يسعى لمحاربة الفساد وتغيير الواقع، سوف يجابه بحرب شعواء قوية ربما تنتهي بمقتله ان تطلب الامر ذلك.. قصتنا اليوم مع معالي وزير الزراعة المهندس محمد كريم الخفاجي.. هذا الرجل المهني صاحب السلوك القويم.. الذي تدرج بشكل مسلكي منتظم وصحيح.. دون وساطات او علاقات او محسوبيات.. يمتلك من المعرفة والخبرة والدراية بالقطاع الزراعي والحيواني ما يعجز القلم عن وصفه. حيث بعد تسنمه مهام العمل في الوزارة، واجه ملفات مهمة ومعقدة، واصطدم بحيتان الفساد ومافيات السرقة والنهب المنظم.. وتعرض الى ضغوط المنتفعين من الشخصيات والأحزاب والكتل المختلفة، التي تبحث عن مغانم ومكاسب على حساب أموال الشعب ومقدراته. ولذلك فان الخفاجي شمر عن ساعديه، وبدء بتقليم وقص كل الايادي التي تعبث بثروات العراق، واصدر جملة من القرارات والتوجيهات والتعليمات التي مثلت الضربة القاصمة لكل الفاسدين والمتجاوزين على القانون، واهمها القرار الأخير بمنع استيراد (25) مادة والاعتماد على الإنتاج المحلي الوطني، تشجيعا للزراعة في البلد ودعما للاقتصاد ولتشغيل الايدي العاملة وتقليل البطالة. الا ان الامر لم يرق لمصاصي دماء الشعب والمعتاشين على السحت الحرام، فبدأوا بحملة كبرى لتسقيطه وتشويه سمعته ومحاولة استجوابه في البرلمان وادخاله في قضايا ومتاهات كثيرة، من اجل لي ذراعه واجباره على الرضوخ لمطالبهم الباطلة، لكن وزيرنا الهمام شجاع وابي، قرر الخوض في هذا الطريق حتى النهاية دون ان يكترث لهم. اننا مدعوون كاعلاميين وصحفيين وكافة النخب والمثقفين والشخصيات الوطنية وكل محبي العراق، ان ننظم حملة ضغط قوية لدعم ومؤازرة وزير الزراعة ومساندة خطواته الإصلاحية الحقيقية التي عادت بالخير الوفير على البلاد، حيث انتعشت المزارع والحقول، وتطورت الحقول والمفاقس، وأصبحت البساتين والأراضي تفيض عطاءا وبركة وخيرا. كما نطالب رئيس الوزراء وكل الجهات ذات العلاقة، ان يساندوا هذا الرجل المخلص، ويبدوا له كافة اشكال التعاون والتنسيق، وان يكونوا سندا له وظهيرا لكي يستطيع تنفيذ أهدافه وطموحاته الحقة والمشروعة، لانه املنا وامل القطاع الزراعي والحيواني الذي بدأ يتعافى ويسجل بصمات مؤثرة وقوية. فسر موفقا أيها الخفاجي الأصيل، ولا تهتم لكل ضعاف النفوس، لانك على حق، والله تعالى سوف يكون معك وكل الخيرين والشرفاء أيضا، ونتمنى ان تكون هناك مواقف مشرفة وخالدة لباقي المسؤولين والوزراء والنواب، لكي يعود عراقنا مزدهرا قويا يعيش ابناءه في رفاه وسعادة.

تعليقات

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments

مواضيع عشوائية