مهرجان جماهيري كبير لمرشح الكتلة الصدرية محمد التميمي عن التاجي الذي يدعو لاغتنام الفرصة لخدمة المنطقة وازاحة الفاسدين

الرابط المختصرhttps://www.elfagrnews.com/?p=10726

مهرجان جماهيري كبير لمرشح الكتلة الصدرية محمد التميمي عن التاجي الذي يدعو لاغتنام الفرصة لخدمة المنطقة وازاحة الفاسدين

Linkedin
Google plus
whatsapp
يناير 21, 2022 | 1:22 م 97 views

وكالة الفجر نيوز/ جبار اللامي
التيار الصدري.. هذا التيار الجماهيري العريض والواسع.. الذي يقوده المجاهد الكبير مقتدى الصدر (دام عزه).. والذي يحظى بمحبة واحترام الجميع.. سعى ويسعى منذ سنوات طويلة الى خدمة العراق وشعبه والقضاء على الفساد والعمل على الاصلاح ومحاربة الارهاب.ولذلك فان قرار دخول الكتلة الصدرية في الانتخابات، جاء بناءا على هذا المنهج والطريق الذي سلكه الصالحون والاخيار، حيث اقامت الماكنة الإنتخابية للمرشح الأستاذ محمد رحيم التميمي مهرجان انتخابي مركزي كبير في قضاء التاجي – منطقة ام العظام بحضور ممثل سماحة السيد القائد مقتدى الصدر أعزه الله الشيخ محمد الوحيلي والساده والمشايخ من فضلاء الحوزة الشريفة وجمع غفير من شيوخ ووجهاء عشائر المنطقة الاصيلة وجماهير الإصلاح والمؤيدين للمرشح ولبرنامج الكتلة الصدرية اضافة الى عدد كبير من الشخصيات السياسيه والمثقفين والعشائريه وموظفي الدوله في كافة صنوفها الامنية والعسكرية ووسائل اعلامية متنوعة.
حيث تحدث ممثل مكتب الشهيد الصدرالشيخ محمد الوحيلي قائلا:
– اننا نتطلع الى مرحلة وواقع افضل واتمنى ان تكون ذاكرتنا قوية بما يكفي لكي لا ننسى ما فعله بنا الفاسدون الذين باعوا دمنا وارضنا، وان نميز بين ما هو وطني وبين من يدعي الوطنية.
احبتي الحضور.. انتم من دافعتم عن الوطن، ولا يمكن لاي شخص ان ينسى وقفتكم ابان احتلال العراق من داعش، ويا عشائرنا العراقية الاصيلة، انتم اصل الغيرة والنخوة .. شبابنا الواعي ومستقبل العراق انتم بناة الوطن فالوطن اليوم يستصرخكم اليوم لكي تزيحوا الفاسدين كما ازحتم الارهاب وكلنا ثقة بكم ان تنتخبوا من يمثلكم خير تمثيل ويكون صوتكم الصادح في البرلمان.
واننا قلناها مرارا وتكرارا ان مرشحنا محمد التميمي هو المنافس الاكبر على نيل مقعد في مجلس النواب ولدينا الثقل الجماهيري الكبير الذي يؤهلنا للفوز ان شاء الله.
بعدها كلمة الشيخ سفير ال الصدر
– انقل لكم سلام قائدنا المفدى المجاهد السيد مقتدى الصدر (دام عزه).. ان هناك ساعات قليلة تفصلنا عن خيارين لا ثالث لهما، اما عراق خال من الفساد والتطبيع والجوع والفقر، واما عراق تحت الفقر والجوع والفساد والتطبيع، وهذا يعود اليكم..
– ساعات تفصلنا اما ان نبصم للوطن واما انبصم لاعداء الوطن، فهي ساعاتكم، وعلينا ان نهيء كل ما نستطيع للوطن الذي يستحق منا التضحية، وان الامام علي عليه السلام يسميها فرصة خير، وهل توجد هناك فرصة افضل من هذه.
– اخوتي الكرام علينا ان نجهز ارواحنا وعوائلنا لان نبصم للعراق ونختار العراق، خاليا من كل فساد والتطبيع، نختاره نظيفا كريما مرفوع الرأس امام جميع الدول وهذا يعود الينا والى جهودنا.
– العراق الان في مفترق طرق وفي خطر، وقفتكم ترفع هذا البلد الامين، بلد المقدسات والانبياء والمعصومين وتنتشله من الخطر، فلا تقصروا جزاكم الله خير الجزاء.

وكلمة الاستاذمحمد التميمي التي قال فيها
– نحن على يقين بان العراق يمر بمرحلة تاريخية خطيرة تتطلب منا وقفة جادة بان نتحمل المسؤولية لانقاذ العراق من براثن الفساد والتبعية والتطبيع، فيا ابن العراق الغيارى هبوا وقولوا قولتكم وارفعوا اصواتكم للتغيير والاصلاح من خلال صناديق الاقتراع وخوض المعركة الانتخابية.
– اخوتي واهلي وقرة عيني.. انا لا ادعوكم لنفسي ويشهد الله انني حريص وامين على منطقتي.. لا تضيعوا الفرصة التي بين ايدينا ويطالب بحقوقنا المسلوبة وصوتنا في قبة البرلمان ومؤسساتنا الحكومية.. فقد عانينا ما عانينا من الظلم والفساد والتهميش، ولذا صار لزاما علينا ان نترك العواطف والانتماءات وان نترك الفئوية والجهوية وان ننظر بعين العقل والحكمة وان نقدم المصالح العامة على الخاصة ومصلحة المنطقة واهلها اهم من المصالح الحزبية والشخصية .
– لذا انا ادعوكم الى اختيار المرشح صاحب الثقل الجماهيري الاكبر، الذي يستطيع ان ينافس ويفوز فيكون ذاك الفوز للمنطقة واهلها ولا تحرقوا الاصوات فتذهب هباءا منثورا، لنتعامل على اساس عراقيتنا وانتماءنا للوطن والعزيز وعلى اساس اننا ابناء منطقة واحدة ومصير واحد، وان الفرص لا تتكرر والندم لا ينفع.
– وانني قلتها مرارا وتكرارا، انني سأسير على خطى قائدي وانتهج منهجه باني لن اكون حكرا على التيار الصدري وان كان يشرفني هذا الانتماء بل لكل ابناء المنطقة بكافة انتماءاتهم ولن ادخر جهدا ولا وقتا في سبيل ان اخدمهم واسترد حقوقهم المسلوبة.
هذا وقد تخلل المهرجان الكثير من الفقرات والبرامج والقصائد الشعرية والاناشيد التي تغنت بحب الوطن والشعب.

تعليقات

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments

مواضيع عشوائية